تجميل الأنف

أحد أهم وأدق العمليات التجميلية الأكثر شعبية، ويمكن استخدام هذه الجراحة التجميلية على الأنف أملاً في جعل مظهرها أكثر جمالاً أو لحل المشكلة الهيكلية المُتعلقة بشكلها أو إصلاح الكسور الموجودة بها. عادة ما يتم استعمال هذا النوع من العلاجات تحت تأثير التخدير العام.

وتتم هذه العملية من خلال وضع الجراح لجبائر بلاستيكية رقيقة بداخل تجويف الأنف بعد الجراحة ويتم إزالتها بعد 6 أيام. قد تُسبب ألماً طفيفاً لن يستغرق سوى بضعة ثوان. يُعاني بعض المرضى من ألم خفيف أو مُعتدل بعد الجراحة مُباشرة، بينما يُعاني حالات نادرة من ألم شديد يتم مُعالجته بأدوية مُخدرة. قد يحدث تورمات في مكان الجراحة.