العلاج بالميزوثيرابى

هو علاج غير جراحي وأحد أهم مُستحضرات التجميل التي تتم من خلال الحقن المُتعدد. تحتوي حقن الميزوثيرابى على الفيتامينات والعناصر النباتية إلى جانب الأدوية والعناصر العلاجية ز

وكان يُستخدم في الأصل لعلاج الأمراض المُعدية وأمراض الدورة الدموية وتخفيف الألم , ويعتبر أحد أكثر العلاجات شيوعاً والمُستخدمة في خفض الوزن ويعتبر بديلاً ناجحاً للعمليات الجراحية لشفط الدهون وازالة طبقة مُعينة جلدية مُعينة وهي التي تضم الأنسجة والدهون تحتها.

يعمل الميزوثيرابى على إذابة الدهون الأساسية والتي بمجرد ذوبانها يقوم الجسم بإفرازها بشكل طبيعي جداً وقد يسبب الحقن بالميزوثيرابى تهيجاً للبشرة مثل الحرقة المُؤقتة لها وكذلك التقرح علاوة على الغثيان وتغيير لون البشرة وعلى الرغم من التخلص من هذه الأعراض في غضون أسبوعين إلا أنها قد تُشكل خطراً أكبر على الحوامل ومن يُعانون من سيولة الدم أو مشاكل بالقلب أو من يتلقون علاجاً لأمراض السكري أو غيرها من المشاكل الصحية الهامة.